رواية السجينه الحلقة الثامنه عشر للكاتبة فاطمه سالم الورفلي | القلم الناجح
روايات ليبيه كاملة

رواية السجينه الحلقة الثامنه عشر للكاتبة فاطمه سالم الورفلي

رواية السجينه الحلقة الثامنه عشر للكاتبة فاطمه سالم الورفلي
#السجينه
الحلقه :الثامن عشر
بقلم :فاطمه سالم الورفلي
………………
……..
لباين شكو فيا ان اني بنت!… لازم نحسسهم بي عكس كل شي… يا اما في حد قاللهم شي… امم وشن قصه يوني فورم هادا!… شبحتله وشديته بيديا قدام وجهي وقعدت نتفحص فيه… اممم يا عيني ياعيني ضيق هلبا هادا الباين يبو دليل… ههه والله ح نشيبكم تو تشوفو…وقدمت كم خطوه وفتحت الباب بشوويه وطلعت راسي ولقيت منذر يحكي مع المدير..وكان منذر عاطيني بالظهر والمدير مقعمز ومنذر قدامه يعني اني ما نبانش عليهـم… قربت خطوتين وقعدت نسمع فيهم يقولو…
منذر :ياودي الباين كـلامه مش صح… لانه لما خشيت عليه ما ارتبكش وتكلم عاديالمدير :امم لكن انت تسرعت كان خليته لبس اليوني فورم كان تأكدنا اكتر

منذر :تي نقولك اني الولد لما خشيت عليه عادي جدا .. تقول لي تأكدنا اكتر!

المدير :قولتك هكي!… زعما الولد يكدب علينا ولا شني؟

منذر :مالا شن! ….توا الولد صح خدم معانا يوم لكن ماريت منه كان كل خير… قصدي مافيشي حركات خنس ولا ايي شي يجيب الشك…

المدير :اممم وباهي خيره ماقالش انه بيرجع لمنطقته؟

منذر :اكيد كلامه حق الحاج خيري شن بيكدب علينا… تي جميله علينا فوق راسنا…وهو عطانه المطعم وخدمنا فيه

المدير :اممم باهي به باه عدي شوف شغلك خير ما ندفلك يبرا مع عمي

منذر :ستر الله باقي فكنا يا را وهو كيف حن علينا وطلقلنا قريشين نكمل بيه الشقه يا را ما تخربش عليا… انت عارف المعـاش لي تعطيلي فيه مايكفيش حق البني ومصاريف العرس وعارف اهل المراه يبو العرس فيسع…وعارف ان اني قريت الفاتحه ودبسـت في طاجين لا عرفت نوخر لا نقدم … وعارف…

المدير قطع عليه بتكشيخ :تي باه خلاص ندمتنـي على كلمه قلتها … عدي خلاص شوف شغلك

منذر :الحق مش فيك الحق فيا اني لي نشكيلك..

…..
عرفت هنا ان خلاص اطمنو وحطو بطيخه صيفي في بطنهم على قـول المصريين.. وعرفت ان منذر ولد عم المدير معناها لي بنديرها بتكون بث مباشر للمدير… امم معناها لازم نلعبها صح باش معاش ينبشو وراي وحتى نلقط قريشين ونقدر على اقل نسافر ولا ايي حاجه المهم نطلع من هنا … توا لازم نكدب كدبه ونصدقها ونبرم عليهم صح الصح…تفكرت هنـا كلام داير الليل…

داير الليل :افردي طولك وكتافـك واشحطي روحك وانتبهييي خيييرلكك


اخخ فقدته وربي على اقل كنت حاسه بأمان معاه… وفـي حد خايف عليا… عموما فردت طولي وشحطت روحي وتنحنحت باش يستاقضو.. وبالفعـل على طول التفتـو لي..

المدير :شني وينه اليوني فورم

اني شبحتله بثقه:جي ضيق عليا

المدير شبح في منذر لي يمسح في الطاوله ومستغرب..

المدير شبحلي ورفع حاجبه وقال :هه اسم الله عليك يا نجم الدين… لكن انت رقيق!

اني شبحت على جنب وقرنت حواجبي وقلت بضحكه:ههه هوا هادا والله جي ضيق

منذر :اممم به ترا البسه وتعال نشوفوه عليك

اني ارتبكت.. بس بحركه سريعه رفعت ايدي فوق وقلت بضيق :فكني منه قريب نخنقت منه

المدير شبح لي منذر بمعنى كيف الحل.. ومنذر نفض المنشف وهز راسه بمعنى داهيه… واني نلمح فيهم على جنب اييي وربي اللفاع هادو لي يقدرهم يكلمني …لكن به فشة غلي بنديرها فيكم…

اني ابتسمت وقلت بنفس الثقه وحدة :اييي وين الزباين ولا اليوم تنظيف بس!

المدير طلع السبحة من جيبه وقعد يبرم فيها يمين ويسار وشبح جيهة الباب وقعد ساكت شوي وتنهد وقال :تو يجو مزال بكري… ” سكت وشبحلي بنظره ثاقبه وكمل “… شكلك ناشط اليوم

اني رفعت حاجبي وابتسمت بخبث :اييي والله بعد اطمنت على العيلة ارتحت

المدير ارتاح شوي ويشوفله منذر بمعنى ريت مش قتلك… واني نراقب فيهم وعرفت هنا ساهل الضحك عليهم وزي البراميل لي يجي يعبيهم… بس بسيطه خلي ناخد مصلحتي بس و نتوكل…اممم معناها خلي نتقن الدور مليح… مشيت خطوتين وخديت السياقه والمنشف درته عليها وقعدت نشف بي غل غلي… وهم يراقبو فيا ومبتسمين…وبعد كملت تنشيف.. خديت ملمع وقعدت نلمع في كل شي…الله قداش ليا على الضم وتنظيف… اخر شي جيت للباب قعدت نلمع فيه… ولما التفتت لجيهة الاستوديو.. لقيت المبروك والمنتصر مقعمزين على المرشبيدي ويلتفتو يمين ويسار… ولما التفتتو جيهتي وخرت وراء طاح السطل.. طبست قعدت نشف في المايه ونعصر في المنشف في السطـل.. واني متفلوشه وخايفه وبسرعة بسرعه نشف يادوب نحطه ونعصره… ولما كملت نضت وندعي في سري ان شاء الله ماشافونيش بس يارب يارب.. بس كيف عرفو مكاني كييف…طول خشيت لي حجره العاملين وخايفه في ايي لحظه يخشو وخش عليا منذر خلعني…

منذر قعد يشبحلي من فوق للوطا :خيرك داهش

اني :ها لا شي غر اا غر تاعب بس

منذر :اممم به باه

اني بخبث :ماشاء الله عليك مبكري قعد ويشكر فيك المدير مشيت اني قعدت نظف قلنا ها بالك نوصلو لي ربع غلاك

منذر نتفخ وقعد مداير روحه واو وقال :امم بارك الله فيه المدير

اني :اي لكن ماشاء الله عليك انت

منذر :منور يا نجم الدين… شنو تبي حاجه

اني استغليت فرصه :اي والله كان تجيب لي حاجه ناكلها جيعان بكل وتاعب

منذر :تم تم

” وطلع واني نفكر زعما لي درته صح؟… اني لازم نكسب منذر باش نكسب المدير.. اممم لي عرفته المدح توا جاب نتيجه بس زعما يمشي الامور ولا يزيد يخربها… ان شاء الله خير يارب.. وقعدت كل شوي نشبح للباب خايفه المبروك يخش عليا… وهووب نفتح الباب بقوه لين فنصت وحتى لما شفت منذر قلت اكيد وراه بيخشو… ومرتحتش لين صكر الباب وجايب معاه الـسفرة..

اني بتوتر :صحيت صحيت يا منذر..

منذر قعمز وحط السفره :سلمك سلمك هي زود كول

اني قعدت نشوف للسفره لقيتها مشكلها ومنوعه لين ضحكت :اوف ماشاء الله والله كلامه حق المدير وما كدبش لما قال عليك صاحب فعل وقول

منذر تنحنح وحتى ابتسامه ما ابتسم مصدق روحه:بارك الله فيك وفيه تسلم تسلم

اني قعدت ناكل ونشوفله ونفكر شن مزال تاني بندير… اممم لازم نلقى حاجه نزيد نتقرب من منذر.. وقطع عليا تفكيري منذر

منذر بشك:قتلك

رواية السجينه الحلقة الثامنه عشر

اني قعدت مركزه والباين ملامحه ما تبشرش بلخير زمطت لقمه لي كليتها وقلت :نعم!

منذر :انت من وين!

اني طول هنا جي كلام داير الليل بين عيوني لين دمعت…

داير الليل :وباقي معلومـات خليهـم حقيقيـات عن تتلخبـطي وتـاخـدي وتجـلطي وايـي شي يسألـوه قولي منعرفـشش وغلظيه صوتك وما تمرخيش اشحطي روحك… وديري روحك طالعه من السـجن فاهـمه ولا… وما تفتحيش معاهـم دواوي سامعتيني ولا ردييي بالـك تغلطي فـي شي وقتـها مااعنـدي مانـديرلـك….
….

اني تنحنحت وقعدت نشبح لوطا وناكل وقلت :من الغرب منطقه ال##

منذر :امم اهلين اهلين… منعرفش حد غادي… به عيت منو يقولولكم

اني نغصيت في ماكله وقعدت نكح… لين هو ناض دروحه بيجيب مايه.. ولما وقفت الكحه… نضت من مكاني وطلعت سمعتهم يقولو

منذر :الباين في شي ره لما سألته انت من عيت منو نغص بلماكله طول

المدير :…. يتبع

رواية السجينه الحلقة الثامنه عشر

لمشاهدة جميع اعمال الكاتبة : روايات فاطمه سالم الورفلي

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى