رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين | القلم الناجح
روايات ليبيه كاملة

رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين

رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين

مراد بدى يدور بفاطمه فالصالة وهوا قايمها بين يديه

-فاطمه تضحك: لاااا

-قعمزها مراد عالصالون : نبى نكلم امى نقوللها

-فاطمة: وانا نبى نكلم امى نقوللها

-مراد عيونه دمعو: يا عنجد الحرب والمقاطعات بين الدول ..

تصدقى توة منقدرش نقوللهم ولا نعرف اخبارهم

لين هما يمشو لتونس ويكلمونى

-فاطمه حطت يدها على وجه مراد : معليش حبيبي سيورهم يكلمونا

-مراد فرحان: غدوة نرفعك لدكتورة بيش تبدى اتابعى عندها

وقعمز جنبها وحضنها : قطوستى حامل ..

وشبحلها : اسمعى معش نبيك تتحركى ولا تمسى شى ..

وحتى الجامع غير بيتعبك

-فاطمة: لااااااا الا هادى متقولهاش

-مراد : حبيبي انتى تقري بالصوت العالى واديري فى مجهود
نخاف عليك من الاجهاد

-فاطمة: الصوت هدا هوا اللى نبى عيلى يكبر عليه

-مراد: بس لو تعبتى حانطلعك بالسيف عليك راهو

-فاطمه : خيرنا ما سجدناش سجدت شكر لله

-مراد: ايه نسجدو وليش لا .. خلى نتوضا ونجيك

-فاطمه : لا عادى حبيبي مش شرط فيها الوضوء هيا سجدة بس ..مش اقامة صلاة

ومش شرط فيها حتى الحجاب ..

بس لازم تقول سبحان ربي الاعلى وبعدها تشكر الله وتدعى

-مراد : باهى هيا تعالى

جو على طرف الصالون مكان صلاتهم وقعمز مراد ووراه فاطمه

وسجدو الزوز ورا بعضهم لله …

شكروه ودعو الزوز وناضو قعمز

تلفتلها مراد وحضنها وهيا حضناته

-مراد : الحاجات هادى اول مرة نعرفها حبيبتى

-فاطمة: الحمدلله على نعمه الاسلام

-حولها مراد من حضنه : اول مرة نسمع بيها سجدة الشكر هادى

-فاطمه: ربي يقول ولان شكرتم لازيدنكم …

بس هيهات القلب الغافل يدكر انه يسجد شكر لله بعد يفرح

-مراد : ماهو فى ناس يحسابوها وضوء وهكى تكيدهم

-فاطمه: لا مش شرط فيها الطهارة .. حتى الحائض تقدر تسجدها …

لانها اصلا منغير وضوء

-مراد: ربي يحفظك بعلمك ياغالية ..وتربيلى صغارى كيف ربايتك واحسن

ونزلو دموعه

-فاطمه : حبيبي ياسرك دموع .. مسهل نزولهم

ونزلو دموعها حتى هيا

-مراد : تعرفى يا فاطمه ..

انتى انسانه اى راجل يتمناها تكون ام لصغاره

فى وقتنا الظالم هدا

وانا توة بنتلفت نسجد سجدة لله لانه رزقنى بيك

وتلفت على ركابه .. وقال الله اكبر

وسجد شكر لله انه رزقه ربي بفاطمه

فاطمه فرحت بالحركه هادى.. وحست ان ربي اعطاها لين ارضاها

“ربي يرزقنا جميعا بالزوج الصالح يااارب ”

وخشو لدارهم رقدو …

ومراد يشبحلها: شن بيصبرنى عليك الليله

-فاطمه : انا مامنعتكش يا عمرى

-مراد : لا خلى نمشو غدوة للدكتورة وبعتالى نشوفو كيف …

ويضحك : انا الايام اللى فاتو كنت واخد راحتى هلبا ..

ربك يستر عالبيبي

فاطمه تضحك

-مراد رقدها على يده : تعالى تعالى ربي يخليكم ليا

ورقدو

ثانى يوم فاق مراد بكرى على غير العادة?

مشى خدى موعد لفاطمه فالعيادة ..

عطوها موعد الساعه 4 .. قبل موعد الجامع

رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين

سالمه ويحى مقعمزين يفطرو

سالمه دايرة قدامها عالة الشاهى

واطيب بلا نية

-يحى : خيرك يا سالمه وجهك رايح اسود

وبدت تبكى

-يحى : خيرك شن فى

-سالمة: ستاحشت ولدى ونبى نكلمه

-يحى: بلاش هبال خيره ولدك مافيه شى

-سالمه: البارح نحلم بيه

-يحى: وشن حلمتى انشالله خير

-سالمه: حلمت بيه شاد نعامة ورابطها فوق سطح حوشه

وفجأة طلقها ..وطارت هاديكه النعامه وجتنى

“سبحان الله قلب الام يحس ”

-يحيى: وخيرك متغششه .. النعامه اللى جاتك اطير هادى خبر بيوصلنا من ولدك

-سالمه: ماهو هالنعامه يجرى وراها غراب ..

يبي يلحقها وينتفلها ريشها ماقدش وهيا تجرى وهوة يجرى

-يحى: ايح ايح .. نعامة وغراب .. مالاك احلام تحلمى فاها

-سالمة: ارفعنا لتونس نكلموه .. كان تحب ربي

-يحى: انحب ربي امالا لا .. لكن توة انا منقدرش نطلع مالبلاد

معنديش تصريح..وانتى عارفه العسكرى ممنوع يطلع مالبلاد

-سالمة: باهى خلينى نمشى انا وصلاح ..

-يحى : انتى فى شنو توة ..انتى فى بنتك ولا فى خوها

-سالمه خلينى نمشى عالاقل حتى نقوله على اخته ..تربح

-يحى: بري وانتى كان بديتى معش تسكتى

-سالمه: نمشو حتى فالسيارة

-يحى: برو غير متعطلوش …ليلتين بس وتروحى

-سالمه فرحانه : باهى بادن الله نطلعو غدوة الفجر

رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين

الساعه 3 تغدو فاطمه ومراد

وطلعو مشو للعيادة

ناويين يتمشو على رجليهم فالطريق قبل مايجى الموعد

فرحانين الزوز

مع من يتلاقو ترا ?

تلاقو هما وطارق صاحب مراد

حياهم طارق : اهلين مراد كيف حالك ..

وتلفت لفاطمه: شنو حالك يا ابلة فاطمه

الزوز ردو عليه الحمدلله

-طارق: وين ماشيين زى العصافير ماسكين فى ايدين بعضكم

“الشراقه يهبلو كلامهم ديما قنين ?

-مراد : ماشيين للعيادة

-طارق : كنكم انشالله خير

-مراد : لا اكيدة خير

وفاطمه واطت راسها تحشمت من طارق

-مراد : ماى وايف از بريغنانت ?(زوجتى حامل )

-طارق فرحلهم : كونجراتيوليشن (مبروك)

-مراد: الله يبارك فيك والعقبالك يا طروقه

-طارق: حتى انا معش عندى عزوم بعد شفت احوالك كيف تغيرو ..

نويت عالجيزة خلاص

-مراد : توكل ماشالله الليبيات هلبا هنايا

-طارق: عارفهم واجد وعلى سلامتهم.. لكن انا كيفك

مانقتنعش الا بالليبيه اللى تربت جوا ليبيا

-مراد : خلاص دونك

-طارق: الحاجه ليها ايام وهى تنقرزلى على بنت خوها …

الباين عليا بنقوللها توكلى يمى

-مراد: عالاقل صغارنا يتربو مع بعض

-طارق : اى والله

وسلمو على بعضهم ..ومشى طارق فى حاله

ووصلو هما للعيادة

قعمزو جنب بعض.. ومراد مشبك يده بيدها

جت الممرضه نادت على اسمها

خشو هما الزوز للدكتورة

مراد طبعا يترجملها فى كلام الدكتورة

دارتلها الدكتورة الجهاز واكدتلها الحمل ..

وقالتلها الموعد الجاى لازم اتجيبلها صورة الترا ساون ملونه
وعطتها بعض التحاليل مشت بيش تجيبهم معاها المرة الجايه

طلعو من الدكتورة ومراد فرحان

وطلعو من العيادة

-فاطمه : نمشو للجامع توة

-مراد : لا خلى نروحو للحوش هلبا عليك موعدين فى نفس اليوم
وسمعتى الدكتورة قالتلك ريحى نفسك

-فاطمه: لا حبيبي خلى نمشو انا مش تعبانه

-مراد : لا خلى غدوة وخلاص ..ريحى نفسك اليوم

-فاطمه : لا بنمشى للجامع انا .. مدخلكش فيا انا مش تعبانه

شبحلها مراد ومسك يده بيدها وقاللها قالتلك لا ..

وشبحلها وعيونه حمر: هيا

روحو مع بعضهم للعمارة …

لما خشو بوابة العمارة ..

سبقته فاطمه وركبت للدروج

-مراد عيط عليها : تعالى تعالى

تلفتتله فاطمه زعلانه : نعم

-مراد : اوقفى ..

ركب من الدروج وسبقها وفتح الاسانسير وركب هوا وياها ..

وخشو الشقه وفاطمه زعلانه

خشت فاطمه قبله ..

-مراد بصوت عالى : تعالى

فاطمه يبست فمكانه وقفت عالحيط اللى جنب باب الدار

جى قدامها مراد وحط يديه جنب راسها وحدة يمين ووحدة يسار

-مراد بهدوء: ريتى يا فاطمه .. كلمه قلتهالك زمان ونعاودهالك توة

الحوش هدا فيه راجل واحد بس .. مش زوز

ولما انا نقولك عالحاجه لا ..معناها تم الكلام ..

فهمتى عليا ..

-فاطمه عيونها معبيات دموع ومغصوصة: باهى

حول مراد وهوا يشبحلها …

وخشت فاطمه لدارها وغيرت ملابسها …

وهيا غاصه وماتبيش تبكى

خشت للمطبخ دارت دحى مقلى فى صحن ومعاه جبنه وزيتون وشاهى

وحطتهم فالصاله وجت خاشه للدار

-مراد : وين ماشيه

-فاطمه صوتها مغصوص: نعسانه بنرقد

-مراد: باهى براحتك

خشت فاطمه لدارها وسكرت الباب بيش مايسمعهاش

ورقدت فسريرها وغطت راسها وبدت فالبكى

انفتح باب الدار .. سكتت فاطمه وبدت تمسح فدموعها

جى مراد قعمز جنبها وحول الغطا من على راسها

لقى وجهها احمر

-حط يدها على خدها : توة علاش تبكى

-فاطمه : لا منبكيش

-مراد : نوضى تعالى معش نعرف ناكل من غيرك يا قطتوسة

-تلفتت فاطمه عالجنب وحشت الغطا فى وجهها وبدت تبكى

-مراد : قلتلك نوضى

“محلاه الراجل لما يرضيك وانتى تبكى ??

ناضت فاطمه من سريرها ورفعها للصالة

قعمزها جنبه على الصالون وحضنها بين ايديه

-مراد : انتى حبيبه منو

فاطمه ساكته

-مراد : تكلمى انتى حبيبه منو

-فاطمه : منعرفش

-مراد : كدابة تعرفى .. انتى حبيبه مراد

فاطمه ساكته ودموعها نازلين

-مراد : حبيبي لازم تعرفى طبعى كويس..

لانى نويت وقررت انك تقعدى كل عيلتى

معناها لازم تعرفى طبعى ونعرف طبعك ..

مش زى ماكنا نجاملو فى بعضنا وخلاص بنتفارقو

لا توة بنقعدو مع بعض

انا طبعى لما نقولك لا ..خلاص متناقشينيش …

سايرينى خلينى نهدا ..وبعتالى ناقشينى

مش نتعاندو انا وانتى زى الصغار

لما تعاندينى مستحيل نرضخلك ..

لكن لما نلقاك سكتى نحس بصغر موقفى اللى درته معاك

-فاطمه: انا مزعلنيش انك قلتلى لا ..انا اللى زعلنى عيطتك عليا فالدروج

-مراد : باهى حقك عليا

-فاطمه : انلاااا

-مراد : باهى انتى حبيبت منو

-فاطمه : حبيبت مراد

وقعدو يضحكو الزوز

رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين

فى نفس اليوم طارق ومنير تلاقو فالبار

-منير: متقوليش خيره مراد معش يجي هنايا ..

لينا فترة مش متلاقيين

-طارق : مراد يحب ..معش مدورنا

-منير: فى منو يحب ..قصدك نادية ولا علاقه جديدة

-طارق : لا هدا ولا داك يا حنين …مراد قاعد يحب فى مرته

-منير مصدوم : وكيف عرفت

-طارق: هوا قالى يومها انه حابب وطابب ..وان البنت عجبته واجد

واليوم لقيتهم مروحين من العيادة وعياله حامل

-منير قريب داخ : فاطمه حامل ..متاكد انت

-طارق: وكنك انفجعت انت ..ايه حامل ومتاكد

-منير: الحمل هدا مستحيلة يقعد

وطلع يجرى من البار …وطارق واقف فى دهشه حاير فيه خيره

????????

وصل منير لحوش نادية ويدق عالباب بالقوة

جت نادية تجرى فتحت : خيرك اطقطق هكى

سكان العمارة بيجيبولنا الامن

-منير: علاش رخيتى بيا لما انا فى امس الحاجه ليك

-نادية : اهدى خيرك مش فاهمه عليك

-منير: فاطمه حامل يا ناديه

-نادية: فاطمه مرت مراد

-منير : ايه

-نادية : باهى مبروك عليها وربي يهنيهم …

الشى هدا مفروض يخليك ترجع عاللى فى راسك

-منير: نرجع شنو ..فاطمه ليا انا …ليا انا

-نادية : انت وصلت لحالة المرض راهو ..

خليهم فى حالهم مالك ومالهم انت

-منير: مستحيل نتخلى عليها …

وتلفتلها : وانتى بتساعدينى

-نادية: يا منير انا عارفه انا جمايلك على هلبا ..

خاصه فى شغلى الاخير كان مش منك انت راهو ماوصلتاش

-منير: وانا توة نبيك ترديلى الجمايل هادو

-نادية : نردهملك فى تهديم اسرة

-منير: انتى مش شغلك .. المهم ترديلى جمايلى ..

والحمل هدا مستحيلة يقعد

رواية حكايه فاطمه الحلقة 14 .. الكاتبة زهور جمال الدين

تعشو مراد وفاطمه مع بعضهم بعد ما رضاها

وناضت فاطمه بضمت حوستها

وصلت هيا ومراد العشا

وقامها مراد بين يديه: تعالى نبيك شوى بنقولك حاجه

وخشو دار النوم يضحكو

-فاطمه : حيه عليك متنساش انى حامل

-مراد: عارف انك حامل ..ومع هدا نبيك شووويا وبنقولك حاجه

وقعدو يضحكو ….

ثانى يوم العصر ..

طلعو بيمشو للجامع

وهما طالعين تلاقو مع روعه وخوتها

-مراد يضحك: ياسبحان مغير الاحوال ..امس شورت واليوم جلابيه

-روعه : هههه ماهو بديت نقرا مع خوتى فالجامع

وتلفت لفاطمه : وينك امس غياب مس فاطمه

-فاطمه : ماهو طلعت مشوار فتأخر الوقت ولقيت

روحى معش نلحق على موعد الجامع

مراد يضحك:مشينا العيادة

-روعه تشبح لمراد : why .. ?(لمادا)

-مراد : بريغنانت

-روعه : وااااو بيبدا عندك بيبي.. الف مبروك

-فاطمه : الله يبارك فيك

-روعه : خبر حلو

ومشو مع بعضهم للجامع ..

مراد وصلها وطلع وقاللها على صلاة المغرب يكون فالجامع ويروحو مع بعض

وخشت فاطمه قعمزت فى فصلها

روعه خشت حطت خوتها فى فصل فاطمه وهيا عينها على عبدالعليم

وعبدالعليم عينه على فاطمه

فرح انها اليوم جت

مشاعره غلبوه ناض بيسألها على سبب غيابها

-عبدالعليم : الف لاباس عليك فاطنه خيرك غايبة امس

-فاطمه مواطية راسها : لا شى يا شيخ غير لهيت فى حاجه

و فات الوقت ما ومالحقتش انجى

-روعه : انقوله انا فيش لهيتى

تلفتلها عبدالعليم وهوا ساكن

-روعه : باركلها فاطمه حامل

فاطمه تحشمت

وعبدالعليم خدى صدمت عمره

________________

يتبع ??

زعما سالمه شن بتقول لمراد على اخته

ومنير الشياطين مش مريحنى شكله بيدير فالطة

نحبكم

لمتابعه جميع اعمال الكاتبة: روايات زهور جمال الدين

لمتابعه اهم واخر الاخبار : القلم نيوز

 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى