رواية لا ترحل الجزء الثامن عشر .. حصري ممنوع النقل روايات مصرية | القلم الناجح
روايات مصريه

رواية لا ترحل الجزء الثامن عشر .. حصري ممنوع النقل روايات مصرية

رواية لا ترحل الجزء الثامن عشر .. حصري ممنوع النقل روايات مصرية

الجزأ الثامن عشر : شجاعة ومخاطرة .

خرجت ايرينا من هذا المكان وقد عاد اليها الامل مجددا ان كانت شذا خطفت فلابد من خطة لإيجادها … فهي الان جاءتها فرصة لتعيش من اجلها بعدما انتهت اسرتها وتحطمت … انها شذى

نعم سأعيش من اجلك يا شذا وسأخاطر حتى اعثر عليك كانت ايرينا تحدث نفسها وهي في طريقها للمنزل كانت غاضبة جدا وتؤنب نفسها على تهورها وطيشها في اتخاذ الامور

خرجت ايرينا وكل هذا يدور بفكرها … وذهبت الى نفس الشارع وجلست هناك تفكر

وبعد مرور ساعة من التفكير اذا بخيال اسود مر امامها

ايرينا : من هنا

لم يرد احدا ولكن ايرينا مازالت واثقة انه هنا ….

انت هيا اظهر ايها الجبان اعلم انك هنا … دعنا ننهى كل شيء الان

هيرانو : يا لك من فتاة شجاعة حسنا لننهى كل شيء لا مانع عندي

ايرينا : اعلم انك خطفت شذا اين هي ؟

هيرانو وهو يضحك بسخرية : لا لا تقولي انكى فقدتيها لم اكن اعلم انكى فاشلة الى هذا الحد . وكيف لى ان اعرف مكانها انت من اضعتها ليس ذنبي

ايرينا وقد ازدادت غضبا : اعلم ايها الاحمق انك وراء هذا ان لم تحضر لي صغيرتي فسوف …

هيرانو : لا يا عزيزتي لا تجعليني اغضب منكى انا لا يهددني احدا ابدا

ايرينا : اذا اتحداك اتعلم لو حدث لشذا مكروه سأجعلك تندم وليس هذا فحسب بل سأجعلك تكره نفسك

هيرانو : حسنا لنرى كيف ستضحين من اجل هذه الصغيرة

لقد انتظرتك طويلا …. انتظرت ان تؤمني بقوتي

ايرينا : ولكن انا لا اؤمن بها بل اراك ضعيفا ايها الصعلوك .. هيا قل ما عندك لماذا تنتقم من اناس ابرياء ان كنت تريد قتلى فلماذا لم تبدأ بي

هيرانو : وددت ان احزنك على احبابك اولا ثم اقتلك رايتي كم انا رحيم بكى انا لم ارد قتلك الا بعدما تيأسين وتريدين ذلك

ايرينا وقد امتلأت عينها بالدموع : قتلت احبابي … وتقول رحيما قتلت اناسا ابرياء لا علاقة لهم بالأمر وتقول رحيم .. ان كنت اردت ان تأخذ ثروتي كنت سأتنازل لك عنها ولكن الان لا فعلت ما فيه الكفاية لن تنال شيئا

ايرينا : انا لا اريد ثروتي وسأتبرع بها لمن يستحقها ..ولكن يستحيل ان تأخذها انت ايها الحقير

هيرانو : ليبدا العد التنازلي لحياتك في خلال 5 دقائق فقط كل شيء سينتهى

هيرانو : الان بدأ العد التنازلي قولي وداعا للدنيا

ايرينا : حسنا ولكن ليبدأ العد بعد ان ارى شذا واطمئن عليها

هيرانو وهو يضحك بصوت عالي : لكى هذا يا عزيزتي هيا تعالى

ايرينا : الى اين ؟

هيرانو : لن نبتعد كثيرا فقط امشى بهدوء

مشت ايرينا خلف هيرانو حتى وصلوا الى نفس الممر المظلم

دخل هيرانو الممر ودخلت ايرينا وراءه ولكن كان ينتابها شعور غريب

ايرينا : لقد مشينا طويلا الى اين انت ذاهب

هيرانو : قلت لكى لا احب الثرثرة امشى بهدوء

ظلت ايرينا وهيرانو يمشيان بطول الممر حتى وصلا الى مكان واسع بالداخل انه ليس نفس المكان الذى كان به ابوليون .. بل مكان اخر

وقف هيرانو فجأة ..

ايرينا :هل شذا هنا ؟

لقد كان المكان خالي تماما وليس به ضوء ولكن هناك فتحة بالأعلى يدخل منها نور الشمس تنيره قليلا … وكان به بعض الحيوانات الميتة التي تم تحنيطها من الطيور الجارحة والحيوانات المفترسة .

ايرينا بخوف : ما هذا المكان ؟

هيرانو : الان ليس هناك من يدافع عنك … كنت انتظر هذه اللحظة التي يرحل فيها الجميع ,

ايرينا : نعم اصبحت وحيدة لا يوجد احد سوى انا وانت ولكن في قلبي احبابي اشعر بهم هنا وهناك لذلك لا اخاف شيئا لا زال الاطمئنان داخلي

صفق هيرانو واخذ يتجول في المكان بضحكة عالية مخيفة : جيد جدا كنت اظن انى اخفتك ولكنك فاجأتني بغير ذلك

انتي فعلا تستحقين حب الاخرين لكى .. ولكن بالنسبة لي انت مومياء لا استطيع سماعك

ايرينا بغضب : كفى ايها الهيرانو ماذا تريد ؟ ان كنت تريد قتلى فانا لن ادافع عن نفسى ولكن اترك صغيرتي

هيرانو : يبدو انك تشتاقين للموت كثيرا

حسنا اذا اردت ان ترى شذا ….. فاغمضي عيناك دقيقتين

ايرينا بغضب: ما هذا الهراء هل تراني مجنونة ؟

هيرانو : سأكررها ثانية اغمضي عيناك اذا اردت ان تلتقى بها

اغمضت ايرينا عيناها وهى تشعر بشيء مخيف في حديثه …وبعد دقيقتين

هيرانو : هيا انظري اليها

فتحت ايرينا عيناها ورأت شذا طائرة فوق معلقة ومقيدة بسلاسل من حديد

ايرينا بفزع : شذا .. انزلها في الحال لماذا تفعل هذا ايها الحقير

هيرانو وهو يهز اصبع يده : لا لا لم نتفق على هذا اولا لابد من شيء قبل ان اطلقها

ايرينا : هيا قل ما عندك

هيرانو وقد اخرج مجموعة من الاوراق : هيا يا عزيزتي افعلي ما هو جيد ثم اعطى اليها قلما

ايرينا باستغراب : ما هذا ؟

هيرانو : هذا قلم ههههههههههه

ايرينا بغضب : انا لا امزح معك هيا تكلم

اخذ هيرانو بيدها واطبقها على الورق والقلم قائلا : اقرأ وستفهمين

نظرت ايرينا الى الورق وقرأت ما فيه بصدمة

هيرانو : ماذا بكى لم تكوني تظني ان كل هذه الاملاك لكى اليس كذلك ؟

ثم ضحك هيرانو وظل يضحك كثيرا

ظلت ايرينا تنظر له وهى مصدومة هل كانت ثرية الى هذه الدرجة ولكن ان كانت ثرية لماذا كانت تسكن بهذا المنزل الرديء الصغير

ظننت انكى اذكى من ذلك ولكن خاب ظني

التفتت ايرينا الى صاحب الصوت ….. هيرو

ثم صمت هيرانو عن الضحك … وقال : ها هيرو ايها الصديق العزيز كيف حالك

هل نسيت هنا شيء وتريد اخذه ثم اخذ يضحك

هيرو : انت ايها الحقير … نسيتك انت .لماذا لم افكر من قبل ان كل ما يحدث بسببك

هيرانو : لأني اعز صديق لديك هل تذكر

هيرو : اجل كنت ولكن الان لم تعد

ايرينا ظلت تسمع حديثهم وهى مصدومة

هيرو : لم تعد لأنك لم تسمع كلامي نصحتك كثيرا ان لا تقترب اكثر من ابوليون

ولكنك ظننت انك ستكون سعيدا معه

هيرانو : انا لست تابعا لاحد انا اعمل لصالحي وليس لصالح احد

هيرو : لا انت خاضع لأفكاره لقد سيطر على عقلك وجننت هيا افق وانظر الى الدنيا حولك البشر ليسوا اشرار الى هذه الدرجة حتى تنتقم

هيرانو بعصبية : كيف ليسوا اشرار حياتي اصبحت جحيما بسببهم يوما ما تشردت واصبحت لا شيء بسببهم واخذو يعاملوني بعد ذلك على انى انسان فاشل

هيرو : انت لست جيدا لأنك لا تشكر ..كان حظك جيدا ولكنك تريد ان ترجع الى الوراء دوما تريد ان تتذكر الماضي ليزيد الحقد بقلبك

هيرو وهو يشد بيد ايرينا : هيا لنذهب من هنا يبدو ان الكلام لن يجدى معه

ايرينا : دعني وشأني انا لم استوعب شيئا بعد هل فعلا هو صديقك

هيرو : نعم كان من زمن مضى والان انتهى كل شيء هيا لنذهب

ايرينا بعصبية : لا لن اذهب وادع شذا

هيرو : شذا ليست هنا انه كاذب

ايرينا : لا كانت هنا منذ قليل اين ذهبت بها يا هيرانو

هيرو بغضب : قلت لكى انه كاذب هيا لنذهب من هنا

ذهبت ايرينا مع هيرو وعندما خرجا من الممر

افلتت يدها وقالت : لماذا تعقبتني ؟

هيرو : ان لم افعل ذلك لكنتي الان ميتة

ايرينا : افضل الموت على ان اكون جبانة

هيرو : ولكن هذا حمق منكى لم اطلب منكى ان تكوني جبانة ولكن لا تلقى نفسك في المهالك مقابل لا شيء.

ايرينا : ولكن كل هذا من اجل …

هيرو : من اجل شذا ..اعلم ولكنها ليست هناك

ايرينا باستغراب: كيف عرفت ولماذا انت واثق هكذا انها ليست هناك ؟

هيرو : لآنه كاذب هذا كل شيء

ايرينا : لا ليس كذلك يبدو انك تخفى شيئا ما هيا اخبرني به

هيرو : حسنا يبدو انه لا يمكنني اخفاء شيئا طويلا … ولكن لنبتعد عن هنا والا سيسمعنا ابوليون

وعندما ابتعدا قليلا .هيرو : ايرينا اسمعي كلامي الى النهاية وافهمي ولا تكوني عنيدة

ايرينا : انا اسمعك

هيرو : جيد كل ما في الامر هو ان ابوليون اراد ان يعقد معي اتفاق وهو انني اذا قتلت شذا .سيتركني للابد .

ايرينا بصدمة : ماذا ؟

هيرو : لكن لا تقلقي هي بخير .. كل شيء يسير وفقا للخطة التي وضعتها .هي الان في مكان امن . انا يستحيل ان اقتل احدا ولكن عقده هذا اخافني كثيرا وهذا ما دفعني

لان اوافق حتى احمى شذا منه كان من الممكن ان يكلف شخصا اخر بهذا

ايرينا : تقصد هيرانو

هيرو : اجل وبالنسبة لي انا لست ملكا لاحد استطيع الابتعاد عنه متى شئت

ايرينا : اذا لم لم تبتعد عنه الى الان ؟

هيرو : لان مهمتي كبيرة لم انهيها بعد كل شئ يتطلب الصبر

ايرينا بمرح : ممتاز ايها البطل الان انا مطمئنة انها عندك ولكنك لم تخبرني

كم انا غاضبة منك كنت منذ قليل ساصير مومياء وكنت قبلها ساصبح محروقة

وكل هذا بسببك .

هيرو وهو يضحك : اجل كنتي ستصيرين مومياء

ولكن انا كنت اراقبك دائما والحمد لله الخطة تسير بشكل جيد وهيرانو الان يظن انى

قتلت شذا وسيذهب الى ابوليون ليخبره وهذا ما اريده

ايرينا : حسنا وهل ستبقى شذا عندك كثيرا

هيرو : نعم حتى نتخلص من ابوليون

ايرينا : نتخلص من ابوايون ! ولكن كيف ؟

هيرو : دعينا الان نذهب الى مطعم لأني جائع اريد ان اتناول شيئا اولا حتى استطيع ان افكر

وعندما ذهبت ايرينا وهيرو الى المطعم وجدا منضدة فارغة جلسا عليها

وبينما هما يأكلان اذا بفتاة لطيفة جاءت ووقفت تنظر الى ايرينا من بعيد .

لمتابعه اهم الاخبارالقلم نيوز

رواية لا ترحل الكاتبة الاء نبيل حصري ويمنع النقل

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى