رواية لا ترحل الجزء الحادي عشر .. حصري ممنوع النقل روايات مصرية | القلم الناجح
روايات مصريه

رواية لا ترحل الجزء الحادي عشر .. حصري ممنوع النقل روايات مصرية

رواية لا ترحل الجزء الحادي عشر .. حصري ممنوع النقل روايات مصرية

الجزأ الحادي عشر : مقتل كارل .

خرجت ايرينا ولا تعرف الى اين تتجه ذهبت ايرينا الى بيت كارل ودقت الباب وهى تبكى ولكن يبدو انه لا يوجد احدا بالمنزل

دقت ايرينا الباب مرات ومرات لعل ايرينا بالداخل حتى آيست

ايرينا وهى تحدث نفسها: يبدو انه فعل شيئا برونا يا الهى ماذا فعلت .تركت ايرينا البيت وذهبت تمشى في الطريق فوجدت طفلة صغيرة جالسة وحدها تحت بيت من البيوت وكانت السماء فى تلك اللحظة امتلأت بالغيوم ذهبت ايرينا نحوها … من انت يا صغيرتي واين والدتك ؟

اشارت الطفلة بيدها الى البيت الذى بالأعلى … فهمت ايرينا انه بيتها واخذتها وصعدت بها لهذا المنزل ثم دقت الباب

من يدق الباب ؟

ايرينا :انا

فتحت الباب امرأة عمرها يقرب30 عاما كانت جميلة وحسنة الخلق وتحب اكرام الضيف

ايرينا : اسفة ان أزعجتك ولكن طفلتك كانت بالأسفل فخشيت ان يخطفها احد

ارجوك لاتدع طفلتك وحدها مرة اخرى انتبهي اليها

السيدة :اووه يا الله انها عنيدة جدا حينما انشغل عنها تتركني وتنزل للشارع

انا اشكرك جدا عزيزتي .

ولكن لم اعلم من انت ايتها الحسناء ؟ تفضلي ادخلي هل ستقفين هكذا على الباب

ايرينا : اسفة يجب ان اذهب الان …. كانت الفتاة تقول ذلك وهى لا تدري اساسا الى اين ستذهب في هذا الوقت

السيدة : ارجوك ادخلي اريد ان اتحدث معكى قليلا

دخلت ايرينا وهى تنظر في انحاء البيت لقد كان بيتا صغيرا وبه مدفئة وبه غرفتان فقط

السيدة : اعرفك بنفسي انا اسمى ندى في الحقيقة لقد كان عندنا بيت اكبر من هذا ولكن حدثت كارثة جعلتني لا اتحمل العيش بمنزلي القديم جعلتني انتقل الى هذا البيت

وهذه طفلتي الوحيدة شذا لقد توفى والدها منذ زمن ولكن الان انا اعتنى بها

ايرينا : وانا اسمى ايرينا انا لا استطيع ان اخبرك عن نفسى الكثير فانا لا اتذكر شيء

ولكن كل ما استطيع قوله انني شخص بائس .

سمعت ايرينا في ذلك الوقت صوت افزعها

السيدة :لا تخافي يا ايرينا انه ابى اسفة لم اخبرك انا لست وحدى تماما انا معي ابى يعتنى بصغيرتي حينما اكون بالسوق

ايرينا : اسفة لم اكن اعرف .. اهلا بك عمى

العجوز : اهلا بكى يا صغيرتي اسف انى اخفتك

السيدة : ابى مرح جدا حتى انه يبدو لي كشاب لا اصدق انه عجوز هههههههه

ايرينا مقاطعة ضحكها : اسفة على الذهاب الان

السيدة : الى اين ؟ حسنا سأوصلك انتظري

العجوز : تعالى يا ايرينا انظري من النافذة … تريدي ان تنزلي في هذه الامطار

نظرت ايرينا بخجل اليهم .: حسنا انا ….

السيدة : انت ستبيتين عندنا الليلة ام لا يعجبك بيتنا المتواضع ؟

ايرينا :بلى ولكن لا اريد ان اكون ضيفة ثقيلة عليكم

في الحقيقة هناك شيئا يؤلمني اود البوح به وان لم افعل سأختنق ثم ادمعت عيناها

العجوز : تكلمي يا صغيرتي نحن نسمعك ..

السيدة : ايرينا عزيزتي لقد شعرت بكى منذ اتيتي وانا اشعر بان هناك حزنا كبيرا بداخلك .. تحدثي يا عزيزتي ماذا يشغل بالك ؟

ايرينا ببكاء شديد : ماذا اقول قصتي لن يفهمها احدا غيرى حتى انا لا افهمها

انا شخص بائس كما قلت لكى ….هناك شخصا يريد قتلى انا مهددة في أي وقت

السيدة بصدمة :ماذا تقولين ؟

ايرينا وهى تنظر للسيدة وقد احست بشيء غريب :ماذا بكى يا سيدتي ؟

السيدة : أرجوك نحن لا نريد مشاكل يا عزيزتي انا خائفة ان يكون هذا الشخص يتتبعك ويصل الينا وانت تعرفين ان ابنتي …قاطعتها ايرينا : حسنا سيدتي انا اعتذر جدا وشكرا على استضافتك .. ثم همت ايرينا بالخروج

العجوز : انتظري …. لا تهتمي لما قالته لكى ابنتي انت لا تعلمين شيئا وماذا حدث من قبل لذلك ارجو ان لا تحزني

ايرينا وقد احمر وجهها من البكاء :لا ابدا يا جدى انا لست غاضبة او حزينة انا اقدر خوفها على ابنتها ورعايتها لأسرتها …

العجوز : ارجوك يا ابنتي اقبلي ان تبقى عندنا حتى يصير كل شيء على ما يرام

حاولت السيدة ندى ان تتحدث ولكن اوقفها ابيها ودخل في حديث اخر

العجوز وهو يحدث ابنته : اذهبي وجهزي لنا كوبين من القهوة

ذهبت السيدة ندى الى المطبخ وهى غاضبة

العجوز : اجلسي يا ايرينا سأحدثك بشان موضوع

جلست ايرينا ثم بدا العجوز بالكلام : سأحكى لكى قصة حدثت لنا انا وابنتي ندى .

رواية لا ترحل الجزء الحادي عشر

لمتابعه اهم الاخبارالقلم نيوز

رواية لا ترحل الكاتبة الاء نبيل حصري ويمنع النقل

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى