رواية لا ترحل الجزء السادس .. حصري ممنوع النقل "روايات مصرية" | القلم الناجح
روايات مصريه

رواية لا ترحل الجزء السادس .. حصري ممنوع النقل “روايات مصرية”

رواية لا ترحل الجزء السادس .. حصري ممنوع النقل

الجزأ السادس : صدمة رونا من انكشاف الحقيقة أمام ايرينا.

رونا دخلت الغرفة ثم وقفت تنظر اليها بصدمة : هل قراتي هذا الكتاب ؟

الفتاة ايرينا :نعم الان اود منكى ان تشرحي لي ما يحدث بالتفصيل

الفتاة :هيا تكلمي لماذا انت صامتة

رونا: ارجوك ايرينا اهدأي كل ما في الامر هو انكى تعرضت لحادث وفقدت ذاكرتك

الفتاة : وكارل ؟؟

رونا : كارل اخي ..انه زوجك أرجوك تفهمي الوضع لقد كان سيعلمك بذلك ولكنه كان ينتظر الوقت المناسب ….لأنه لابد ان تأخذي وقتك لتتذكري كل شيء

الفتاة وهى تنظر اليها وتنتظر ان تسمع المزيد

رونا وهى قلقة : لماذا تنظرين الى ايرينا لا تنتظري المزيد فهذا كل شيء

الفتاة وهى تغلق الباب : لا تقلقي لن يعلم أخيك بشيء سيكون هذا سرا بيننا

رونا والقلق قد زاد بها : عن أي شيء تتحدثين ؟

ايرينا : لقد قرات ما في هذا الكتاب واود ان تفسري لي كل كلمة كتبتيها

ماذا كنتي تقصدين بانك تشعرين بالذنب حيال الحادثة التي تعرضت لها ؟

رونا وهى تبكى : أرجوك ايرينا . سأقول لكى ولكن سامحيني ولا تخبري اخي

ايرينا : حسنا ولكن اريد الحقيقة … أرجوك هذا سيريحني قليلا فانا مشتتة

رونا جلست على السرير : حسنا ايرينا الحكاية هي انكى كنتي صديقتي قبل ان يتقدم اخي لخطبتك كنا اصدقاء متحابين كثيرا ولم يكن هناك أي فاصل يستطيع ان يحيل بيننا سوى الموت

ولكن اتى هذا الشخص وحدث ما حدث

ايرينا : من هذا الشخص ؟

رونا اخذت بالكتاب من يد ايرينا ثم اشارت على الاسم المكتوب بظهر الورقة

ايرينا وهى مندهشة : ولكن ما علاقة هذا الشخص ماذا فعل

رونا : هذا الشخص كان يحبك كثيرا كنتما تتحدثان سوية على الفيس بوك وتتحدثان صوتيا وكنتي تريني كل محادثاتكم. وكنت كثيرا ما أعطيك رايي ونصائحي

لقد ظل هذا الشخص يحدثك كثيرا حتى صرتي تعشقيه وانت عمياء لا تعرفين ما ينتظرك

حتى انكى جئت بيوم .. كنت قد نصحتك بانه لا يبدو شخصا جيدا فلم تسمعي لنصيحتي .. وهجرتني وكنتي كثيرا ما تجلسين مع نفسك وعندما اتصل بكى لا تردين على مكالماتي

ايرينا مندهشة وهى تنصت باهتمام

رونا : وبعدها صار بينكم خلاف كان قد طلب منكى ان تسافري معه وتتزوجا بعيدا عن موافقة والديكي

فقد جاء مرات اليك ولكن والديكي لم يقبلا به ..وحتى انت بعد ذلك اصبحت تكرهينه بسبب اقتراحه هذا

ايرينا باندهاش : اكملي

رونا : وعندما هجرتيه واصبحت لا تتحدثين اليه بعث اليك برسالة تهديد

ايرينا بصدمة : لحظة .. ان ..انها تلك الرسالة

 

رونا : هذه الرسالة لم تهتمي بها ولم تردى عليها ولكن كان تهديده ليس بشيء يستهان به

التفتت اليها ايرينا : ماذا تقصدين ؟!

رونا : كل ما يحدث لكى الان بسببه لقد قتل والديكي

حينما جئت الي في يوم بعد ابتعادك عنه جئت تبكين كنتي منهارة من البكاء وقلتي لي انكى رجعتي من دراستك وجدتي والدك ووالدتك مقتولان

وعندما علم بذلك اخي ..تزوجك حتى لا تكوني وحيدة فقد كان الشاب لايزال يرسل اليك التهديدات

ايرينا وهى تبكى : تزوجني اشفاقا على

رونا : ارجوك لا تفكري هكذا لقد احبك ايرينا انت لا تعلمين ماذا تعنين له ؟ ثم ضربت رونا بكفها على راسها واردفت قائلة : تبا لكي ما كان علي قول ذلك انت توقعيني بالبئر… انظري الي ايرينا انه ليس اشفاقا انه كان يحبك حتى قبل ان يحدث هذا لكن اخبرته بأن يقضي على تلك المشاعر فلا فائدة منها فأنت تحبين شخصا اخر

ايرينا وهى تمسح دموعها : ولكن لم تقولي لي ما علاقتك بهذا الامر وكيف فقدت الذاكرة

دق الباب فجأة .. دقة قاطعت رونا عن حديثها

فتح الباب … ونظرت الفتاتان بخوف وقلق

رواية لا ترحل الجزء السادس

لمتابعه اهم الاخبارالقلم نيوز

رواية لا ترحل الكاتبة الاء نبيل حصري ويمنع النقل

 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى