كيد النساء الحلقة الثالثة | القلم الناجح
روايات ليبيه كاملة

كيد النساء الحلقة الثالثة

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة

#كيد_النساء 3 (حقيقيه)

كيناز:متكيه في سريرها ….تقرا بعيون مليانات حقد وحزن ودموع وانتقام …..في باقي الرساله الي وصلتها وكان اخر سطور….ردي بالك كيناز تحكي لي حد وانتي عارفه مصيري شنو سلام …حاولت تمسك اعصابها حطت فونها ع سرير وبدت تمسح في دموعها لأنه القرار الي خداته بينها وبين نفسها مش ساهل ومش معروف لي وين ممكن يوصلها او شنو مصيرها.💔

ساجده:انتم عارفين شن ممكن يدير حسام لو كلمتوه
نادره:انا من راي نطلعو ونوصلو ع خير افضل.وبعدها اتصلو بيه
صالح:حاط يده ع وجه. بدوون ماينطق ولا حرف
حاتم:اوك لمو اغراضكم وخلونا نطلعو اصلا في الحالتين مش راح نقدر نوري وجهي لحد
كيناز:تكلمت بصوت حاااد….انا موافقه نتزوج حسام
كلهم:😨😨😨
نادره:كييييف؟
ساجده:بصوت مصدوم…شن صار فجاءه؟
صالح:كيف ي بنتي علاش غيرتي رايك؟
كيناز:بدون ماتسألوني ع شي انا موافقه بابا ع كل شروطه الا شرطي الوحيد هوا انه عرسي بعد شهرين
صالح:متأكده بنتي منبيش نغصبك ع شي
كيناز:اي بابا متأكده
حاتم:بصوت فرحان….تمام انا حانتصل بي حسام ومشكله وارتحنا منها وسيرة حياة معاش نباها تنفتح في الحوش قصة ونتهت
حنان:حياه اختك كانا نسيت وماتت وانتم راضين علاها بدون ماتتأكدو من شي
حاتم:خلاص يما بنتك ماتت ضروري تتعودو وتفهمو انه هيا غلطت وتعاقبت ومنخلوش القصه تأثر ع شرف اخواتها
صالح:خلاااص انهي السيره ونوض من قدامي اتصل بي حسام وقوله العرس بعد شهرين!
كيناز:دخلت لدارها….ولحقتها ساجده ونادره !
حنان:تمسسح في دموعها….تعالا قيمني ي صالح حطني ع سريري والله معاد قادره نوقف ع رجليا
حاتم:خدا تلفونه ومفاتحيه وطلع!!
صالح:قااام حنان وسعادها لن رقدت ع سريرها!💔

_________________

كيناز:مستنده ع سرير وتبكي بي وجع💔
ساجده:تلمس في شعر كيناز …كنوزه حبيبتي متبكيش احكيلنا شن صار معاك وليش وغيرتي رايك فجاءه؟
نادره:كنوزه معاش تبكي خلاص فهمينا مرات نقدرو نساعدوك
كيناز:مستمره تبكي هانت عليها روحها من كثر مانصدمت بالقصه الي وصلتها💔
ساجده:في حد اتصل بيك هددك او حكالك شي ؟ كيناز احكي متشغليناش عليك؟
نادره:انا بنطلع وبنخليك ترتاحي وتهدي وبعدين احكيلنا شن صار معاك؟
كيناز:بصوت مخنوق…غطيني ساجده بنرقد خلاص💔
ساجده:حطت الورغان ع كيناز…انا مش نرتاح ونرقد لن تحكيلي شن صاير؟
كيناز:تبكي بي شهقه وكل شوويه تزيد تعلي صوت بكاها اكتر😭
ساجده:نادره انا بنطلع نعطي لي ماما دواها وانتي ديري لعشاء راهو بابا من لما ماتت حياه وهوا ياكل بسيف 💔
نادره:حاضر توا ندير لعشاء فوق ونزله
ساجده:تماام ..وطلعو مع بعض!

___________

في مكان ثاني:-

جميله:شفتي وسمعتي الي يدير فيه ولدك؟
غاليه:شن بنديرله قوليلي تبيه يقتلني انتي شفتي شن صار فيا لما ماتت حياه
جميله:مايتحشمش ومايخافش ربي بعد ماقتل اختها وتبلا علاها ولوث شرفها ولااا مسداش الي داره كدب ع اهلها وتوا بيتزوج اختها حيووان
غاليه:توا مافيش حل غير انه ندعولها انشاءالله مايصيرش فها زي اختها بس
جميله:لا مش راح يصير فها زي اختها لانه هيا المصيده مستحيل بيطلعهم الاتنين مش بنات
غاليه:وردي بالك جميله تدخلي بينهم لانه خوك يقتلك وميسألش عليك
جميله:لا مش راح ندخل يستطفلو لكن ولدك حقير وسيةره ينفضح
غاليه:خلاص اسكتي توا مرت خوك تنزل وتسمعك وانتي تعرفها شهدره
جميله:حطت يدها ع فمها….خلاص سكرت فمي لكن مش راح نمشي معاه يروح بها ومش راح ندخل في جريمته التانيه نهائيا!
غاليه:ربي يهديه 💔

__________

ساجده:حطت السفره قدام بوها…هيا بابا تعشا وجهك اصفر من قلة الماكله
صالح:لا ي بنتي حالي كويس ومش جعان كولي انتي وارفعي لي كيناز
ساجده:ي بوي كول ع خاطري حتى شويه بالله عليك والله معاش قادره نشوفكم هكي!
صالح:حاضر توا ناكل لكن نادي ع اختك وخوك ومرته
ساجده:كيناز خليتلها وتوا راقده ونادره تعرفها متاكلش الا مع حاتم وحاتم طالع وتوا ناكل معاك انا
صالح:هههه باهي هيا خدا خبزه وبدا ياكل وساجده شاركاته باش ياكل وميضعفش💔

🧡مـــيُـــلــو حــــسسـٰـــن🧡
🧡مـــــيُــــلــــووو حــــسـٰــن🧡

ساعه 1 في ليل:-

كيناز:طلعت من الدوش …قعمزت ع سرير تقص في ضوافرها…ساجده وين بدلة الصلاه
ساجده:ماسكه مصحف القرأن ….صدق الله العضيم …بتبدي تصلي كيناز؟
كيناز:نزلت راسها اي بنصلي محتاجه ربي اكتر من اي حد نبي نحكيله الي صار هوا بس يقدر ينقذني💔
ساجده:امتا مقرره تحكيلي كيناز؟ حطي روحك في مكاني والله مانقدر نصبر
كيناز:جيبي بدلة الصلاه خلي نصلي وبعدها نحكيلك
ساجده:تنهدت بفرح بتحكيلي يعني واخيرا
كيناز:هزت براسها …وكملت تقص في ضوافرها
ساجده:ناضت خدت بدلة الصلاه من ع طاوله…هاكي صلي وادعي ونا نكمل حوسة الكجينه ونجيك
كيناز:قامت عيونها في ساجده ..كانو عيونها حمر وجها كله احمر وخدودها بودريات …تمام ….لبست بدلة الصلاه ..ووقفت بحيل مهدود وبدت في الصلاه

______________

حاتم:كيف داخل للحوش ويتكلم ع تلفون ….اي روح الامور تمام كنت مع علي والجماعه مافيش حد فتح معاي موضوع
رياض:تمام يعني اختك وافقت وبتقعد مصيبه وحده في الحوش
حاتم:اي اي الامور تمام التمام ارجع حتى الصبح باش نكملو باقي الخدمه
رياض:باهي فكرت وعرفت تتصرف انا الصبح نكون في الحوش ..المهم امتا العرس
حاتم:قعمز ع الكنبه…بعد الشهرين مش توا
رياض:بوك في الحوش؟
حاتم:اي كلهم راقدين الباين
رياض:باهي كلمه ع الموضوع وخليه يعطيك مبلغ راهو الطانطه جايه في طريق
حاتم:تعالا غدوه وتفاهم معاها
ساجده:طالعه من الدار ومتجها للكجينه
حاتم:متعطيهمش لفلوس لن يوصل لحشيش بالكامل وبعدها كلم بوك
ساجده:بلعت ريقها بصدمه….في شن بيورط بويا هدا ؟
حاتم:حس بحركه وراه….خيرك شن تبي؟
ساجده:اءءءء…لالا كنت طالعه نبي مياه عطشانه
حاتم:نااض….بهي بري خيرك واقفه
ساجده:تت تمااام….وخشت للكجينه
حاتم:انشاءالله غير ماسمعتنيش…توا سلااام نتفاهمو غدوه مش وقت كلام توا
رياض:تم….بسلامه!

______________

ساجده:خدت كوب لمياه…وطلعت من الكجينه وهيا تفكر في كلام حاتم!….فتحت باب الدار …وخشت
كيناز:تعرفي عطشانه واخيرا جبتي
ساجده:عطت لي كيناز لمياه..وقعمزت ع سريرها…وتشوف لي كيناز
كيناز:حطت الكوب ع طاوله …خيرك مصدومه؟
ساجده:خوك حاتم شكله بيعاود صنعته الي زمان
كيناز:شنهيا؟
ساجده:سمعته يتكلم ع تلفون ع حشيش ماحشيش
كيناز:قهرته وطيح سعده يبي يجيب لبوك الجلطه
ساجده:نا متأكده انه حكا ع لحشيش
كيناز:احكي لي بويا لكن مافيش داعي تجيبي سيرة لحشيش قوليله متعطيش لحد فلوس من خوتي
ساجده:ماهو بيسألني وانتي عارفه بوك يقعد يفكر
كيناز:حطت يدها ع وجها….مش ناقصني انا بوكل!
ساجده:فوتيهم المهم احكيلي توا شن الي خلاك توافقي ع حسام؟
كيناز:بصوت متأثر وهيا تحاول متبكيش….اختك حياه مش بنت وحسام ميكدبش
ساجده:تنهدت بصدمه..مستحيل شن تقولي انتي؟
كيناز:اي اتصلت بي هناء وقتلي لما باتت عندنا حياه روحت في ليل متأخرهيا وجمانه لانهم كانو في عيد ميلاد صاحبتهم وسمعت حياه تبكي وتقول انا خسرت شرفي ديريلي حل ي جمانه وجمانه كانت تبكي وتبي تهدي حياه بأي طريقه؟
ساجده:يعني لو حياه تبكي وبالحاله هادي يعني مش برضاها دارت العمله
كيناز:اي مش برضاها لكن معرفتش من دار فها هكي هل حسام او حد تاني ؟
ساجده:انتي هدا ليش وافقتي ع حسام؟
كيناز:اي وافقت لانه حسام مش هوا الي اغتصب حياه
ساجده:شن الي خلاك متأكده؟
كيناز:مش عارفه …انا وافقت نتزوج باش اهلي ميتشردوش لانه حسب كلام هناء انه حسام حايدمرنا لو رفضته
ساجده:وشن عرفها فيه هناء؟
كيناز:ماهو يسكن في نفس منطقتهم ويعرفو عليه كل شي !
ساجده:انتي هكي بضحي بروحك كيناز💔
كيناز:لا بالعكس انا الزواج هدا حانوصل بيه للي نبيه ولو ع الموت مش راح نموت لانه هكي حايحط روحه في الشبها
ساجده:حانحاول نقتنع بكلامك…وانشاءالله ربي يهنيك💔
كيناز:طفي الضوء وخليني نرقد!
ساجده:ناضت وقلبها مكسور ع تاني اخت لاها مش معروف تموت او تنقهر في حياتها….طفت الضوء ..ورجعت لي سريرها ورقدت😴

🧡مـــيُـــلــو حــــسسـٰـــن🧡
🧡مـــــيُــــلــــووو حــــسـٰــن🧡

بعد مرور شهرين:-

ميلو حسن:الروايه دقتت في تفاصيلها حتى الاشياء البسيطه حكيتها واما ع بطلة قصتنا وصلت لراس الخيط وهيا متردده ومش قادره اثبت ع حسام او غيره في اشياء تثبت انه حسام عنده يد وفي اشياء لا ومن لاعب الملعوب لكبير من البدايه 🤷‍♀️ …وكيناز عطت مهله شهرين ممكن فيهم توصل للحقيقه بس هناء مقدرتش توصل لي شي …راهو مافيش شي مميز او شي لو بسيط حايوصلنا الحقيقه لو مش كيناز قوويه وتبي تاخد حق اختها … 💔

_____________

تمو الشهرين وجي اليوم الي بتتزوج فيه كيناز وحسام زي اي عروس قصة حياه شبه اغلب الناس نسووها قصه ومش معروف علاها شي ومافيش حد فهمها اما عيلة كيناز حاولو ينسو ويتأقلمو ويقتنعو وطبيعي بوها وامها واخواتها مش راح ينسوها بس خوتها لهو في الخدمه. حياتهم وكأنه مش اختهم ماتت 🤷‍♀️

وصلنا ليوم الزفاف الي كان عباره ع ليله وحده معدومه من الفرح كأنه جثة بيطلعوها للجبانه مش عروسه قنينه بيزفوها 💔

طبعا حوش اهل كيناز مهدوم من الحزن وكيناز الشي الي خلاها تجهز نفسها زي اي عروسه لأنه حطت شي في راسها وتبي تفهمه وهيا عارفه انه الموضوع خطر علاها بس محكتش لحد الا لي اختها ساجده وحبست الف دمعه والف وجع باش تريح اهلها وتريح اختها في قبرها 💔

اغراض عرسها وبتاتها كله جديد خدت حاجات بسيطه اللازمه لي اي عروسه ومقدرتش تاخد بتات اختها الي لما تشوفه تمووت الف مره كله حطوه في دار المخزن فوق السطح 💔

__________

في العرس:-

كيناز:مقعمزه فوق الكوشه تشوف للحزن الي مسيطر تشوف للناس الي تنعد ع الاصابع مقعمزه تتفرح علاها لأنهم مقدروش يديرو عرس كبير علشان اختها متوفيه متوقعتش يوم من الايام انه عرسها يكون كأنه عزاء متوقعتش مل شي يتغير وتنغصب ع اشياء متبيهاش كانت تتمنا في الموت في كل ثانيه كانت محروقه ومش حاسه بي شي جنبها 💔

نادره:غير امتا ينتهي الكابوس هدا؟
ساجده:مش قادره موقفه دموعها…اخواتي ماتو وخلوني خواتي الي كانو احلا بنات في شارع الي سمعتهم زي الياسمين في لحضه بسبب واحد حقير تنقلب حياتنا ويكون مصير خواتي هكي علاش ؟ شن الي درناه ياربي باش نتعاقبو هكي؟
نادره:تبكي بي شهقه…..اقسم بالله تقولي كابوس كل شي بسرعه صار ونتها بسرعه
ساجده:معاش قادره نشوف لي كيناز وهيا مقعمزه مقهوره مقدرتش نقعد جنبها غير امتا تمشي وتفوت الليله هادي ع خير💔
نادره:حسيتي انه عيلة حسام مختفيه
ساجده:في عرس حياه جو وهكي بس المره هادي مافيش حد جي الا كنتهم
نادره:اي ربي يستر ويطلع كويس بس
ساجده:مانعرفش ربي يستر ع اختي لو فاتت الليله ع خير اقل شي نطمن شويه💔
نادره:حاتم يتصل .انشاءالله خير…الو
حاتم:حسام وصل وكيناز نتصل بها متردش دخلوها للحوش توا نطلعها من باب الكجينه
نادره:قصدك مش داخل مطلعها حسام؟
حاتم:كيناز متبيشي يدخل …وديري زي ماقتلك الراجل يستنا
نادره:تت تماام هي
ساجده:جاها الكلب؟
نادره:ايي البرا يستنا ويبيني نطلع كيناز من بابا الكجينه
ساجده::نزلو دموعها…تمام خلي نجيب بضاعتها نا من الداخل!
نادره:مشت لي كيناز وساجده دخلت للحوش💔

________________

كيناز:خشيت للحوش …وكنت واقفه في وسط حوشنا سلمت ع بويا وماما كانت الدموع محبوسه في دموعها طبيعي بيكونو خايفين انه نا يصير معاي زي مصار مع اختي كان الخوف في عيونهم كلهم حتى ساجده كانت تقوي في روحها وكلهم يحاولو يسيطرو ع الوجع والحزن بس كل شي باين ع وجهم ونادره الي كانت اختي ولا مره حسيتها انها مرت خوي كانت بتمووت وهيا الوحيده دمعتها سايله ومش قادره تشد روحها ..سلمت عليهم كلهم وطلعت ونااا مش عارفه شنو مصيري ؟ وشنو بيصير معاي ؟ 🤷‍♀️

لحضات ووصلنا لحوشنا ونا كنت نرجف
حسام:نزل…فتح الباب …وساعد كيناز بي شوويه لن دخلها للحوش
كيناز:كنت نذكر في القرأن في داخلي ونا خايفه💔
حسام:خليك شويه انزل الشنطه ونرجع
كيناز:هزيت براسي بمعنى تمام
حسام:طلع
كيناز:حولت الطرحه من ع راسي ولانه شعري كان طويل وكله فير حطيته ع كتفي وبديت نفك فيه بيديا 💔
حسام:خش وسكر باب الحوش….وخش لي دار حط الشنطه ع سرير..غيري حوايجك ولو تبيني نطلع عادي
كيناز:قامت عيونها فيه الي كان لونهم بني فاتح…ياريت
حسام:براحتك….طلع وسكر باب الدار وراها
كيناز:فتحت الشنطه وقمت شعري كله كوده وحولت الفيلو ولبست روب ابيض شفاف وكان طالع ع جسمها يجنن …رجعت الشنطه ع سرير ..
حسام:فتح الباب…وخش ….كيف حالك عروستي؟
كيناز:الحمدالله
حسام:كانت نضرات الشهوه واضحه في عيونه وهوا يشوفلي …محلاك من اول مره شفتك فها وكانت نضرتي مش خداعه
كيناز:كنت ساكته نبيه يكمل كلامه
حسام:بحركه مفاجئه طلع مسدس من جيبه …وسحببه
كيناز:كنت نشووف لي حسام وقباحة وجه والشر الي في عيونه وهوا ماسك المسدس الي قتل بيه اختي سكرت عيوني وكنت عارفه انه حايقتلني زي ماقتل اختي…..يتبببع 💔

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى